افتتاح مسرح جديد في البصرة يعيد الروح للحياة الثقافية فيها

Sun, 31 Dec 2017 17:43:29

434

افتُتح مسرح جديد في محافظة البصرة، ليتيح منصة للفنانين والموسيقيين والمؤدين الشبان لتعزيز قدراتهم وتنمية مواهبهم.
وهذا المسرح الذي تقدر مساحته بأكثر من 164 مترا مربعا عبارة عن جزء من مشروع يسمى "ميني بصرة" بتكلفة خمسة ملايين دولار ويضم خمس قاعات للعرض السينمائي وحلبتين للتزلج على الجليد.
وفي حفل افتتاح المسرح قدم ممثلون عرضا مسرحيا وحفلا موسيقيا بشكل مباشر وسط تصفيق الجمهور الذي بدا سعيدا. وصور بعض أفراد الجمهور لقطات من المسرحية والحفل بهواتفهم الذكية. 
وعبر الممثل والمخرج المسرحي العراقي علي عصام عن سعادته الكبيرة بالمسرح الجديد وقال "إحنا فرحانين، هذا المسرح اعتبره متنفس حقيقي للفنان، للعائلة، للمبدع. إنه يروج لأعماله المسرحية، السينمائية. صراحة كنا نعاني أشد المعاناة".
ويهدف المسرح، الذي يضم تصميمات مستوحاة من الفولكلور والتقاليد العراقية، إلى جذب جمهور من كل فئات المجتمع.
وقال حيدر صالح مدير النشاطات الفنية والثقافية في جامعة البصرة ونائب نقيب الفنانين "الآن مسرح الديرة بحُلى جديدة، بتقنيات جديدة معاصرة، بتكنولوجيا متطورة، خطوة مميزة نحو الأمام، خطوة جريئة وخطوة مهمة لتفاعل الشباب المسرحيين في محافظة البصرة مع هكذا صرح مُهم ثقافي".
ويتراوح سعر بطاقة حضور الحفلات بالمسرح بين {5 الى 15} الف دينار عراقي؛ لكن الكثير من الأنشطة ستتاح مجانا بهدف جذب الجمهور للمركز الثقافي الجديد.
ويتسع المسرح حاليا لعدد 600 مقعد يرتفع إلى 1500 مقعد باكتمال أعمال مستقبلية فيه.


لماذا تخشى سوريا وروسيا من هذه الغواصة الأميركية؟

إن الصواريخ المميتة الجديدة المضادة للسفن الحربية بعيدة المدى، مثل صاروخ كروز Kalibr الروسي، الذي يمكن إطلاقه من منصات برية أو جوية أو بحرية، يجعل الا

14/04/2018 15:55:09

هل تجدد نشاط داعش بالعراق.. وما قصة "الرايات البيضاء"؟

قبل حوالي ثمانية أشهر، أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي النصر على داعش، وانتهاء العمليات العسكرية والتوجه للعمل الاستخباراتي. لكن يبدو أنه إلى ا

13/04/2018 07:00:10

القبض على أخطر وأكبر عصابة للقتل والسرقة في بغداد

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن إلقاء القبض على أكبر وأخطر عصابة للسرقة، والقتل، والسطو المسلح في بغداد، نفذت 50 عملية بجانبي الكرخ والرصافة.

30/03/2018 07:42:39

بعد تحذير العبادي.. تخوف عراقي من تكرار سيناريو الرعب

أصوات ارتفعت في احتجاجات متفرقة قبل سنوات، نادت بتحسين الخدمات البلدية، وصرف الرواتب المتأخرة، فضلاً عن العديد من الأصوات العراقية التي رفعت شعار المظ

29/03/2018 06:20:06

>