صباح التميمي: شعار بغداد اجمل لا يعني قطع ارزاق المواطنين وتركهم للموت جوعاً

Sat, 13 Jan 2018 17:28:45

478

اعتبرت عضو لجنة الخدمات النيابية صباح التميمي، السبت، أن شعار "بغداد أجمل" لا يعني قطع أرزاق المواطنين وتركهم للموت جوعا، داعية لأن يكون الشعار مصحوبا بحلول تجعل عيشة المواطن الفقير والبسيط أجمل وليس العكس.

وقالت التميمي ، إن "شعار بغداد أجمل ندعمه بكل قوة من اجل تنظيم وترتيب شوارع العاصمة وإظهارها بالشكل الأجمل"، مبينة أن "بغداد أجمل لا تعني قطع أرزاق المواطنين وتركهم للموت جوعا".
وأضافت التميمي، "هنالك حملات تقوم بها أمانة بغداد في مناطق العاصمة لرفع أكشاك ومحال المواطنين ممن تعتبرهم متجاوزين على الأرصفة، في وقت أن هنالك بعض المحال التجارية الفخمة يتم تجاهلها لأسباب معروفة"، لافتة الى أن "تدمير كشك صغير لشخص كبير بالسن يبيع الماء أو السجائر لن يجعل بغداد جميلة بل سيقتل أبناءها جوعا ولا نعلم لمن ستكون جميلة حينها".

وأكدت التميمي، "نرفض رفع التجاوزات بهذا الشكل على حساب أرزاق المواطن البسيط"، لافتة الى "ضرورة ان يكون شعار بغداد أجمل مصحوبا بحلول تجعل عيشة المواطن الفقير والبسيط أجمل وليس العكس".

وكانت قوة من شرطة النجدة انتشلت، مساء اليوم السبت، جثة شخص أقدم على الانتحار، من أعلى جسر السنك وسط بغداد، بعد شموله هو وآخرين برفع تجاوزات الباعة الجوالين على الأرصفة في سوق بغداد الجديدة من قبل أمانة بغداد.


لماذا تخشى سوريا وروسيا من هذه الغواصة الأميركية؟

إن الصواريخ المميتة الجديدة المضادة للسفن الحربية بعيدة المدى، مثل صاروخ كروز Kalibr الروسي، الذي يمكن إطلاقه من منصات برية أو جوية أو بحرية، يجعل الا

14/04/2018 15:55:09

هل تجدد نشاط داعش بالعراق.. وما قصة "الرايات البيضاء"؟

قبل حوالي ثمانية أشهر، أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي النصر على داعش، وانتهاء العمليات العسكرية والتوجه للعمل الاستخباراتي. لكن يبدو أنه إلى ا

13/04/2018 07:00:10

القبض على أخطر وأكبر عصابة للقتل والسرقة في بغداد

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن إلقاء القبض على أكبر وأخطر عصابة للسرقة، والقتل، والسطو المسلح في بغداد، نفذت 50 عملية بجانبي الكرخ والرصافة.

30/03/2018 07:42:39

بعد تحذير العبادي.. تخوف عراقي من تكرار سيناريو الرعب

أصوات ارتفعت في احتجاجات متفرقة قبل سنوات، نادت بتحسين الخدمات البلدية، وصرف الرواتب المتأخرة، فضلاً عن العديد من الأصوات العراقية التي رفعت شعار المظ

29/03/2018 06:20:06

>